تعرف علي اضرار التدخين للرياضيين تعرف علي اضرار التدخين للرياضيين

تعرف علي اضرار التدخين للرياضيين

التدخين و كمال الاجسام و الصحة

تعرف علي اضرار التدخين للرياضيين و تعويض الأضرار


في الوقت الحالي لا يوجد أي شخص يعلم بأضرار التدخين علي الصحة بصفة عامة, التدخين يؤثر علي ضغط الدم و صحة القلب و التنفس ايضاً, و يسبب عدد كبير من السرطانات.

و من ضمن أكثر المشاكل التي يقوم يسببها التدخين هو تأثيره السلبي علي قدرة و قوة الجسم علي رياضة كمال الأجسام أو اي رياضة أخري حتي, لأن التدخين يدمر قوة الجسم و صحة الإنسان, اذاً بعد كل هذا لماذا ما ذلت تتمرن من أجل الحفاظ علي صحتك وأن تصل الي الجسم المثالي و في نفس الوقت أنت تقوم بأشياء تدمر صحتك مثل التدخين.

لذا اذا كنت من المدخنين و تمارس رياضة كمال الاجسام أو حتي اي رياضة أخري, سأحدثك اليوم عن المشاكل التي يسببها التدخين والتي قد تجعلك تفكر مليون مرة قبل إشعال سيجارتك القادمة.


 التدخين يقلل من إفراز التستستيرون 

اذا كنت لاعب كمال أجسام مبتدئ أو حتي محترف فأنت بكل تأكيد تريد أن تمتلك نسبة عالية أو علي الأقل متوسطة من التستستيرون لأنه شئ مهم اذا كنت تريد بناء العضلات. والتدخين يسبب القضاء بشكل كبير جداً علي الخلايا المسؤولة عن إفراز هرمون التستستيرون في الجسم تعرف ايضا علي أكثر الخرافات التي تنتقل بين لاعبين كمال الاجسام.

وهذا سيؤثر بشكل سلبي علي نسبة إنتاجك لهرمون التستستيرون في جسمك و يجعلك تعاني من نقص في هذا الهرمون الضروري لبناء العضلات, مما سيؤثر سلبياً علي النتائج التي ستحصل عليها من خلال ممارستك للتمارين الرياضية.


 التدخين و رياضة كمال الاجسام 

بما أن عملية التنفس تتأثر بشكل مباشر بالتدخين فذلك سوف يؤدي الي زيادة مقاومة مجري الهواء وإنخفاض نسبة إمتصاص الدم للأوكسيجين, لذا فإن عدد ضربات القلب عند الإنسان الذي يدخن أكثر بنسبة 30% مقارنتاً مع الإنسان العادي الغير مدخن.

و إرتفاع عدد ضربات القلب ونسبة ضخ الدم سوف يؤدي الي إنخفاض تدفق الدم من الأوعية الدموية و هذا حتماً سيؤدي الي الضعف, لذا اذا كنت مدخن وتواجه صعوبة في التنفس أثناء التمرين أو تشعر بأنك تفقد طاقتك بسرعة ولا تملك الطاقة الكافية لإنهاء الجولة وتشعر بالتعب ايضاً بعد الجري الخفيف.

هذا لأن التدخين يقلل من نسبة عمل الكلي و هذا سيجعلك تجد صعوبة في أن تتنفس و أن تدخل الهواء الي الرئيتين وأنت بحاجة إليه. و ايضاً التدخين يقوم بإنتاج البلغم و هذا يعمل علي إغلاق مجري التنفس.


 التدخين و الإستشفاء العضلي 

كان هناك دراسة قامت بها مجلة أمريكية أكدت أن التدخين يؤثر علي سرعة وكفاءة الإستشفاء العضلي, مما يؤثر سلباً علي بناء العضلات, الكل يعلم أنه لتقوم بناء كتلة عضلية تحتاج الي ثلاث عوامل و هم التغذية السليمة و التمرين الصحيح و فترات الراحة و النوم.

حيث أن في فترة الراحة تبدأ العضلات فيها بالنمو, ولا يمكن أن تنموا عضلاتك الا في أوقات الراحة فقط, و لا يمكن أن تنموا عضلاتك اذا لم تكن ستحقق الإستشفاء العضلي الكامل, لذا فإن التدخين سيتدخل بينك و بين الوصول الي هدفك في رياضة كمال الأجسام.


 تأثير التدخين علي الشهية 

لتقوم ببناء العضلات جسمك سوف يحتاج الي عدد معين من السعرات الحرارية بشكل يومي , و التي يجب عليك أن تحصل عليها من خلال تناولك للطعام الصحي الذي يحتوي علي كمية مناسبة من الكاربوهيدرات.

لكن المشكلة بالنسبة للشخص المدخن هو أنه يفقد الشهية ولا يأكل كثيراً, لهذا نجد معظم المدخنين نحيفي البنية, اذاً كيف تريد بناء عضلات و أنت لا توفر ما تحتاجه عضلاتك لتنموا.


 تأثير التدخين علي النوم 

الكل يعرف بأن جسمك يحتاج علي الأقل 8 ساعات من النوم الكافي و اليومي لتقوية و بناء العضلات والحصول علي أستشفاء عضلي كامل, لكن بالنسبة للأشخاص المدخنين فإنك لن تستطيع أن تحصل علي النوم الكافي حتي وإن نمت 12 ساعة في اليوم.

و ذلك لأنه أثناء فترة نومك جسمك لا يتوقف عن العمل لإصلاح الضرر الذي يقع فيه بسبب التدخين, و يعمل علي المحاولة في التخلص من نسبة النيكوتين مما يبقي جسمك مشغولاً طوال الوقت.

لذا بدلاً من أن يعمل علي بناء عضلاتك و الإستشفاء العضلي الخاص بها , ينشغل في التعامل مع كل تلك السموم التي تقوم بإدخالها جسمك طوال اليوم.